الصيام المتقطع: 4 أشياء أقوم بها يومياً لصيام متقطع مستمر بلا معاناه | حلقة فيديو | DAfnasha ✔️✔️
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on whatsapp
WhatsApp

الصيام المتقطع: 4 أشياء أقوم بها -يومياً- لصيام متقطع بلا معاناه!

طريقة الصيام المتقطع لخسارة الوزن مع دفنَشَة.كُوم
نوضح 4 أشياء يمكن ان تفعلها لتسهيل إتباع الصيام المتقطع بشكل جذري بل و الإستمرار عليه كنمط حياة يومياً بدون معاناه على الإطلاق!

في هذا الفيديو نوضح 4 أشياء يمكن ان تفعلها لتسهيل إتباع الصيام المتقطع بشكل جذري بل و الإستمرار عليه كنمط حياة يومياً بدون معاناه على الإطلاق! (تبسيط الصيام المتقطع بسهولة!)

======== Timestamps ======

0:00 مُقدمة الـ v2.0 و الـ Car Ride و ياللٌا بينا!

3:13 الإستراتيجية 1 لتسهيل الصيام المتقطع

5:24 -سؤال شائع تابع للاستراتيجية الأولى

8:12 الإستراتيجية 2 لتسهيل تقليل السعرات لمزيد من الساعات

10:21 الإستراتيجية 3-4 و النصيحة بعدم الإكتراث و هجر التعقيد!

=====================================

 في دفنشة بشكل عام، نحن لا نشجع اتجاه معين، لكننا دائما نشجع الحرية في اختياراتك في الحمية وفي الأكل وفي مواعيد أكلك وفي كل حاجة، ولكن اليوم في هذا الفيديو، سأتكلم عن أربعة أشياء جعلوا الصيام المتقطع بالنسبة الي مثل النسيم، كأنني لست في حمية إطلاقا، وبصراحة الصيام المتقطع كان أنسب طريقة استعملتها منذ حوالي أربع أو خمس سنين، عندما كانت عندي فكرة عمل موقع و قناة دفنشة ولم يكن هذا الموضوع منتشرا في ذلك الوقت، ولكن الآن هناك وعي عالي بالصيام المتقطع، الكثير من الناس أو جميع الناس يعرفون الصيام المتقطع أو على الأقل يسمعون عنه.

ولكن المشكلة كالعادة التي أراها، تحتوي على تعقيد في الأمور،  ويحير الكثير من الناس، وهذا الذي أريد تبسيطه، فمثلا في بعض المحتوى الذي يمكن أن تشاهده، المقالات التي تقرأها أو الفيديوهات التي تشاهدها، يمكن أن تجد نصيحة تعطيك احساس أن الموضوع كأنه صيام رمضان، أنك يجب أن تمشي بالحرف والا لن تجد نتيجة، كأنك تلتزم بنافذة الأكل أو نافذة الصيام، وأنك تصوم عدد الساعات الفلاني وفقط عدد الساعات الفلاني لكسر صيامك وأكل وجباتك، أو أنك لا يجب أن تأكل السكر إطلاقا وهكذا….

وبالتالي الموضوع أصبح فيه تعقيد، ونحن نريد أن نجد أحسن طريقة تعطينا إحساس أننا لا نتبع حمية غذائية إطلاقا ولا نفكر فيها أصلا ولا نحسب السعرات الحرارية، شيء نتبعه وعندما نلقي نظرة وراءنا بعد ثلاثة شهور نجد أنفسنا وصلنا لوزن أفضل ومقاساتنا أصبحت أفضل، في مقاسات الوسط نسبة الدهون قلت من دون أن تفكر أو تحسب أو أي شيء، ولا تحتاج  التفكير في الثبات لأنك تمشي بشكل طبيعي وتعمل لنفسك شيء طبيعي جدا توصلك للهدف الذي تريده وفي نفس الوقت تثبته لك، لأنك لا تحتاج عمل أي شيء، وتحسس نفسك أنك تتبع نظام معين لفترة ما.

(1) شرب القهوة الداكنة (السوداء و الغامقة) عند الإستيقاظ:-

من ضمن الأشياء التي ساعدتني كثيرا في الصيام المتقطع هو أنني أشرب القهوة في الصباح، وفي فترة الصيام طبعا أنا أشرب الماء والمشروبات التي لا تحتوي على سعرات حرارية، ومن ضمنها القهوة التي لا تحتوي إطلاقا على السعرات الحرارية، إلا لو أنت اخترت الأشياء التي تحتوي على سعرات حرارية، مثل الموكا واللاتيه والمشروبات المماثلة، ولكن أنا اتكلم عن القهوة الغامقة تماما، التي تكاد تكون… التي هي القهوة فعليا السوداء كأنك تشرب الفحم، القهوة الغامقة أو القهوة السوداء بشكل عام و مشتقاتها، وأنا شخصيا أفضل القهوة الأمريكية لأنها أولا، خفيفة على البطن ولا تحتوي مثلا على البن المحول التي يمكنها أن تربك المعدة، ولكن الاسبريسو والقهوة الأمريكية، القهوة التي ليست عربية، هي في الغالب نعمة، لا تحتوي على البن أو أشياء مثل هذا، وهذا ساعدني على سد الشهية لأنها أصلا مرة، إذن عندما تأخذ واحدة يمكن أن يغلق عليك الشهية لمدة ساعات. أصلا القهوة الغامقة بشكل عام دائما، ولحد الان مع الماء طبعا.

هذه الأشياء أشربها في فترة الصيام ومعي دائما كوب من القهوة الأمريكية، أو اسبريسو يمكنني أن أحضره في البيت، أو حتى نسكافيه أسود، ولكن أحس ان النسكافيه يزيد من ضربات قلبي، ولكن الأمريكي أحس أنه يسد الشهية ولا يرفع دقات القلب كثيرا، أظن أنكم فهمتم الفكرة، القهوة الغامقة تساعد على سد الشهية وهذا سيساعدك على تخطي عدد من الساعات عندما تستيقظ من النوم بدون أن تأكل، وأنك تكون في حالة تركيز ووعي عالي عندما تشتغل و تدخل في عالم آخر منهمك في مهام حياتك اليومية بشكل عادي.

ولكن عندما تكون قد أكلت من قبل، طبعا جزء من الدورة الدموية سيذهب إلى المعدة من أجل هضم الأكل، ولذلك دائما بعد الأكل تحس بالخمول، إذا الميزة في الصيام المتقطع أنك عندما تستيقظ تكون خفيف في نمط حرق الدهون مسبقا، و تستنزف من طاقة الدهون المخزنة في الجسم وتستخدمها كطاقة تكون وقود لكلامك وشغلك وتحليلك و أدائك للمهام التي تقوم بها دائما في فترة الصباح، مع القهوة ترفع التركيز وتسد الشهية، القهوة الغامقة كالفل.

السؤال الذي يسأله الكثير من الناس بالمناسبة، لو وضعت اللبن على القهوة كيف سيكون النظام؟

لوأنت تتكلم عن الصيام المتقطع، للبقاء في حالة الصيام المتقطع الذي يكون فيها غالبا الجسم دخل في حالة الكيتوزيس، الذي يستخدم أجسام كيتونية التي تأتي من الكبد لكي يقوم الجسم بكسر دهون الجسم، وتتفكك وأشياء من هذا القبيل، المهم إذا أنت وضعت لبن بكمية كبيرة فأنت تخرج الجسم من حالة أو نمط حرق الدهون أو الكيتوزيس، وبالتالي يعمل على حرق سعرات اللبن. ولكن سأقول لك شيء مهم جدا، أو شيئين، أنا شخصيا أضع نسبة لبن صغيره لتفتيح اللون، بدل ما تكون القهوة سوداء أو بني أسود غامق، أضع القليل من اللبن لتفتيح اللون، لكي تصبح بني غامق وتعطيني طعم حلو لو أريد القيام بهذا، أحيانا ألتزم بالغامقة تماما، وأنا ليس عندي مشكلة، أحبها هكذا أيضا، ولكن أقوم بتفتيح لون ليس هناك مشكلة، لأن السعرات التي ستقوم بتفتيح اللون، يعني برشة اللبن الصغيرة، تكاد تكون لا تذكر.

 النقطة الثانية التي أريد أن أخبرك عنها في هذا الموضوع، أن الشيء الذي سيصنع الفرق في نتائجك في النهاية هو مجمل السعرات التي تأخذها، يعني أنت لو استيقظت في الصباح وأنت أصلا في العادة تشرب قهوة بلبن خفيف وهذا يكفيك إلى غاية وقت الغداء، إذن ليس هناك مشكلة، أكمل على هذا المنوال ليس هناك أي مشكلة، لا يجب أن تكترث بموضوع في حالة الصيام المتقطع أو بدون الصيام المتقطع، ليس هناك مشكلة، في النهاية الشيء المهم هو سعراتك الحرارية طيلة اليوم، ولكن لماذا نحن نقول الصيام المتقطع، لأنه يجعل الموضوع يسهل الحمية الغذائية بدون أن يكون عندك شهية.

الناس الذين يختاروا أن يتناولوا الإفطار عند الإستيقاظ مباشرةً يقومون برفع نسبة الأنسولين ومستويات الأنسولين في الجسم، فبعد أن يهبط الأنسولين سيجوعون مرة أخرى، لذلك عندما تلغي وجبة الإفطار فأنت تستيقظ مسبقا في جسم مستخدم للدهون من فترة نومك، يكون قد حرق السكر ودخل في الدهون، ويستخدمها عندما تستيقظ، تواصل استخدام الدهون و لن تشعر بالجوع كثيرا، وعندما تبدأ بالشعور بالجوع حاول أن تنتظر لحد وقت الغداء مثلا وتبدأ بعد ذلك بكسر صيامك.

ولكن في النهاية إجمالي تناولك للسعرات الحرارية المناسبة لك هو الأهم و هو أساس النتائج أياً كان نظامك الذي تتبعه … يجب أن لا تكترث بالكمال في موضوع الصيام المتقطع، هل أنا في فترة الصيام أو بدون صيام، ليس هناك مشكلة، أنت في الوضع الطبيعي، يمكن أن تأخذ مشروب حتى ولو كان هذا المشروب يحتوي على سعرات، لو كان يساعدك على أكل سعرات قليلة في الوجبات المتتالية على مدار اليوم، لكي عند دخولك السرير وأنت نائم تكون  سعراتك أقل من احتياجاتك، فهذا جيد، ففي النهاية نحن نريد أسهل طريقة لكي لا نتعذب فيها ونكون مستمتعين، ونكون في النهاية ضامنين أننا نأكل أقل من احتياجنا لكي نفقد الوزن، أو نأكل في حدود احتياجنا لكي نثبت.

(2) كسر الصيام بشكل مبدئي على سناك صغيرة:

ليس هناك فقط القهوة في الصيام المتقطع التي ساعدتني في اجتياز مرحلة الصيام لمدة ساعات، ولكن أيضا كسر صيام على وجبات صغيرة، والوجبات هذه من الأفضل أن تكون فاكهة، شيء مثل التفاح مثلا أو الموز، وأنا أفضل في هذه المرحلة بالنسبة إلي، على المستوى الشخصي، لو تسألني، أنا آخذ تفاحة، تفاحة أكسر بها صيامي.

هذه التفاحة تجعلني آخذ وجباتي بعد ساعتين، فيمكنني مثلا أن أكون صائما لمدة أربع أو خمس ساعات وأن أشرب فقط الماء والقهوة، ويمكن بعد ذلك أن آخذ تفاحة لزيادة ساعتين. هل هذا أخرجني من حالة الصيام؟ نعم أخرجني من مرحلة الصيام، لكن جعلتني أبقى ثماني ساعات على 80 سعرة فقط في نهاية اليوم، وبالتالي بعد ذلك يبقى لي سعرات كثيرة جدا ممكن أن آكلها في الوجبة التالية التي سأكسر بها صيامي، لأنه في النهاية الفرق في المجموعة، لأنه ممكن أن أقضي أربع أو خمس ساعات في نمط حرق الدهون الذي نسميها هكذا، وأكسر صيامي على وجبة صغيرة تعطيني القليل من الطاقة، حتى المعدة لا يدخل لها أكل إطلاقا، ولكن ليس هناك فرق حتى لو أدخلت لها وجبة كاملة، و تكسر صيامك على وجبة عادي.

(3) لا تكترث, لا تعقد الأمور!

لا تجعل مواضيع التغذية تفرق معك إلى حد الهَوَس أو تكترث بها لدرجة أنك تحس أنها تعقد لك حميتك، أنا أريد أن أفصل بين التغذية وبين النتائج الشكلية التي تسعى إليها، لأن في النهاية هذا الشيء الذي تفعله هو أصح من أي شيء يمكن أن تفعله في هذا الوقت لو أردت فقدان الوزن، إذا أنا شخصيا أكسر صيامي على وجبة تحتوي على فاكهة، وهذا يساعدني على تهيئة المعدة وأن أركز أيضا على عملي، وبعد ساعتين أبدأ بأخذ أول وجبة عادية جدا، وأنا شخصيا آخذ وجبتين على الصيام المتقطع، وجبتين أساسيتين و وجبة أو وجبتين تحتوي على فاكهة، يعني وجبة فاكهة و وجبة عادية وبعد ذلك في الليل وجبة فاكهة و وجبة عادية وهكذا، وهذا يساعدني كثيرا لقضاء وقت طويل وعدد ساعات طويلة في الصباح، ويمكن معظم النهار أو كل النهار من غير أي سعرات، القهوة ثم الفاكهة، والمجموع يكمل لي النهار.

(4) قم بتحويش إحتياجاتك من السعرات بقدر الإمكان (بالإستراتيجيات السابقة) إلى نصف اليوم الآخر ببساطة!

نقطة أخرى أردت أن أتكلم عنها، هو أنك أصلا لا تكترث بموضوع نافذة الأكل، أي متى أكسر صيامي أو كم من ساعة يجب أن أصوم، اشتغل فقط على إيجاد بعض التقنيات الصغيرة كما قلت لك وهذا سيكون كافي جدا، أن تقضي معظم ساعات صيامك بشرب الماء، قهوة غامقة، يمكنك أن تفتح القهوة بالقليل من اللبن، تكسر صيامك على وجبة صغيرة في حدود 80 إلى 100 سعرة حرارية، التي ستكون تفاحة أو موزة في الغالب، لا تغلق شهيتك لمدة ساعة أو ساعتين لكي تكمل مجموع ثمانية ساعات بعدد سعرات قليل أو بعدد سعرات صفر لغاية ما تبدأ بكسر صيامك، وبالتالي وفي النهاية المجموع قبل أن تنام سيكون عندك مجموع سعرات كبير، وهذا سيسهل عليك ضبط وجبتك، فلو تبقى لك 1700 سعرة، أنت الآن مثلا يسهل عليك أنك تحكم نفسك مثلا وتأخذ 1000، يسهل عليك مثلا أن تأخذ 1300  من 1700 على سبيل المثال وليس الحصر.

أنا أريد أن أقول لأي درجة الصيام المتقطع بالاستراتيجيات التي قلتها لك، تسهل عليك أنك تأكل مجموع سعرات أقل من احتياجك في نهاية اليوم من غير أن تكون متعذب/ ومن غير أن يكون الموضوع متداخل مع حياتك الشخصية ومع مهنتك وعملك، بل الكثير من الناس أصلا بالفطرة وبالطبيعة يحبون أخذ قهوة و الخروج في الصباح، ولكن المشكلة تكمن في شيئين، يمكن أن يأخذ قهوة عالية في السعرات، مثلا مشروب فيه 300 و 500 سعرة حرارية مع الإضافات الكثيرة التي يضعونها مع القهوة.

النقطة الثانية، حتى لو أنهم مشوا على سعرات قليلة بالفطرة وبالطبيعة من غير أن يفكر بالصيام المتقطع، أول ما يكسر صيامهم يأكل وجبات عالية في السعرات تخزن سعرات اليوم واليوم الذي بعده، يأكل بيتزا وهي تحتوي مثلا على 3000 سعرة حرارية مثلا، إذا لقد أكلت وجبة اليوم وجبة الغد أيضا، ولهذا السبب مهما كان اختيارك في الحمية الغذائية، أنت حر فيه، وحتى مع الصيام المتقطع يجب أن تتخلص من السعرات الحرارية التي تأكلها في اليوم، يجب أن يكون أقل من احتياجك لكي تتحصل على نتائج في فقدان الوزن، لأن جسمك طول الوقت يتبادل بين حالة تخزين الدهون وحرق الدهون، يخزن الدهون ويحرق دهون، والنتائج تظهر عندما يكون معظم أسبوعك أو المجموع والمجمل، يكون الجسم في حالة عجز في الطاقة، فبالتالي يحرق دهون أكثر من تخزينها، وهذه ببساطة المعادلة التي سنتكلم عنها دائما في أي فيديو بخصوص الحمية الغذائية، في النهاية كله يرجع إلى نفس القانون.


+ لا تنس الـ Like/Share/Subscribe كي تصل الرسالة على اليوتيوب لمن يحتاجها!

🔷 Playlist الدايـت الجديدة لكل فيديوهات الدايت الجديدة:-

https://www.youtube.com/watch?v=IjXem77_jg0&t=0s

🔷 [دايت الحُرية] – حلقة كاملة و ملف كامل لتحطيم الأصنام الذهنية عن الدايت (تحذير: مفهومك عن الدايت هيتغير تماماً!):-

https://www.youtube.com/watch?v=IjXem77_jg0&t=0s

Summary
الصيام المتقطع: 4 أشياء يومية لصيام متقطع بدون أي معاناه
عنوان المقال
الصيام المتقطع: 4 أشياء يومية لصيام متقطع بدون أي معاناه
نبذة
أسرد في هذا الفيديو/المقال 4 إستراتيجيات صغيرة أقوم بها يومياً لصيام متقطع مستمر بدون أي عناء أو إكتراث لإستمرارية سهلة, مضمونة و نتائج مرئية!
الكاتب
الناشر
دفنَشَة.كوم

اترك تعليقك ..

عن دفنَشَة

دفنَشَة هو إتجاه حياتي شامل و فلسفة تسعى إلى التطوير الذاتي و الإرتقاء في مختلف جوانب الحياة مع الإحتفاظ بتبسيط الأمور و تيسيرها للجميع. يتخصص إتجاه دفنَشَة في الدايت و فقدان الوزن, البيزنيس, التسويق, السيكولوجي, و تبسيط هذه الجوانب المحورية التى تمس حياة كل شخص و الهام لكل شخص تطويرها على الصعيد الشخصي ليحظى بحياة هادِفة و شاملة الإرتقاء ذات تطور دائم. شعار دفنشة: التطوير الذاتي للشخص العادي .. التنمية الذاتية, للناس العادية :)

محتوى جديد.

تابعنا على السوشيال

داونلود مجاناً