الدايت و التنمية الذاتية ✪للناس العادية✪ |✯بالفيديو | DAfnasha.com ➤ دفنشَة.كوم
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on whatsapp
WhatsApp

إزٌالة السـِتارة عن غلطاتنـا الجبٌــارة! (بالمصري) – أسباب فشلَك المُتكرر في محاولاتك للـ دايــت

في هذا المقال نحطم بعض الأصنام العقلية الراسخة بخصوص الرجيم و نلقى الضوء على أسباب شائعة تتسبب في الفشل المُتكرر في محاولاتك لإنقاص الوزن

(1) إستعجــال النتايج بطريقة غير طبيعية -_- !

 

كُل واحِد بيبدأ الدايت بيبقى مستعجل جداً على النتايج (فاهمك و حاسس بيك, وأنا زٌيـك!) ولكن زي ما احنا وزننا زاد على فترة من الزمن, هنحتاج برضه فترة من الزمن عشان الوزن دة يطير و يتحذف من الفريم بتاع جسمنا x_x.

ولكن! و اللي لازم تعرفه …

الجسم ليه قُدرة محدودة قد إيه دهون يقدر يحرقها في الإسبوع الواحد! و حتٌى كمان اليوم الواحِد! .. أكتر من كِدة يبقى هتخِس من الفريم العضلي بتاعك اللي بيفرِد جلدك و بيـشـِد جسمَك (كلنا عندنا عضل .. حتٌى لو متمرٌنتيش/متمرٌنتش قبل كدة في الجيمٌ ودي أولٌ مرٌة ليك) ولو الواحِد خَسٌ عضل على الدايت هيحصل حاجتين بالبلدي كِدة .. “مُــقرفيــن” ~_~.

أولاً الجسم هيبقى Skinny-Fat (رفٌيـع و تخيـن في نفس الوقت), هتلاقي إنٌ انت بالفعل خسٌيت على الميزان وبقيت أرفع من برٌة في اللبس, لكن لمٌا تقلع عندك (كِرش, جناب, ترٌهلات دُهنية) بالظٌبط كأنٌك Small-Version أو نُسخة مُصٌغرة من شَخص مليان على هيكل جسم رُفٌيـع (دة كان حالي سابقـاً لمٌا كنت بمشي بدماغي x_x).

ثانياً … كُل رُبع كيلو, و نُص كيلو, و كيلو عضل هتخسٌه هيقلل من مُعدٌل الحَرق أو الـ Metabolism بتاعك!, يعني لو كنت بتاكل قبل كدة 2500 كالوري عشان تثبٌت وزنك من غير ما تتخَن, لمٌا تخس عضل على سبيل المثال ممكن تلاقي نفسك بتتخٌن وانت بتاكل 2300 كالوري (لأنٌ مُعدٌل حرقك بيقل مُع كُل كتلة عضلية الجسم بيحرقها أو بيخسٌها عوضاً عن أو بدل الدهـون) -_-.

علشان كِدة خلٌيك في المُعدٌلات الطبيعية و المُرشٌحة علمياً … وهي إنٌ الواحد يخس من “نُص كيلو” إلى “كيلو” فقط في الإسبوع بالنسبة لأي شخص عادي أو مُمتليء الجسم. أمٌا اللي ممكن يخس أكتر من المُعدٌل دة ومفيش Risk عليه إنٌه يحرق عضل أو يبقى عنده ترٌهلات أو تحصلٌه مضاعفات صحٌية هو الشخص اللي عنده “سِمنة”.

 


(2) حـِرمان النفس بزيادة (بتاكُل أكل ضئيل جداً … كالوريز قليلة جداً).

انا شخصياً دايماً كُنت في الفئة دي, على طول كُنت بحرم نفسي زمان و افضل مستعجل وعُمر ما دة ورٌاني نتايج! ولو حصل و شُفت نتايج, على طول -بسم الله ماشاء الله msA- كُنت برجع اتخنهم تاني و أزيــَد كمان o_0 وافضل في نفس الدايرة المُفرغة لأسابيع و شهور, اخِسٌ واتخن, اخِسٌ واتخَن.

“النتايـــج!” .. بدأت اشوفها فقط لمٌا احترمت نفسي -_- و سمعت و مشيت زي ما العِلم بيقول!, إنٌي اخِسٌ بالمعقول, بالمُعدٌلات الطبيعية وآخد الموضوع ببُطىء على فترة من الزمن (مفيش حاجة اسمها نتايج هتحصل في يوم و ليلة ~_~).

الدراسات أثبتت إن اسبوع واحد من الدايت كفيل بتقليل هرمون Leptin (ليـبــتـِن) بنسبة 50% ! … ولو انت مُش عارف, دة الهرمون المسؤل عن إرسال إشارات الشَبَع للمُخ! … مُش بسٌ كِدة … ليبتيــن مُرتبط إرتباط وثيق بهرمونات الـ Thyroid (هرمونات الغُدٌة الدرقية المسؤلة عن ضبط مُعدٌل الحرق بتاعك و سُرعته), ولمٌا Leptin مستوياته بتقلٌ, بالتبعية .. هرمونات و نشاط الـ Thyroid هيقِلٌ!, ودة بيكون شاطِح قوي لمٌا انت بتقلل أكلك جداً و بزيادة عن المسموح بيه! (عايز تخِس أكتر من كيلو مثلاً في الإسبوع).

هتلاقي إنٌ ممكن جسمك يتحمٌــَل الحرمان و القسوة في تقليل الأكل لفترة مُعٌينة آه! وماشي! .. بس بعدها! هتلاقي طوفــان من الهرمونات اللي حصٌلها إضطراب جوٌة جسمك (زي اللي ذكرناها) وهتلاقي نفسك في حَرب مع هــُرمونـــاتك (اللي هتبقى دايماً أقوى منٌك ومن عزيمتــَك!) وهتلاقي نفسك بتجوع بشراهة و بشكل غير طبيعي و مُتكرر و ممكن تلاقي نفسك بتصحى من النوم بالليل مخصوص عشان تاكل و تِمسح الثلٌاجة, ناهيك عن نومك اللي بقى ملخَبط … إلـخ.

 


(2) الِمرواح للـ جٌــيــمٌ كُل يـوم !

لأ .. مُش عـــاااش -_- !

النقطة دي ناتجة برضه عن “لعنة الإستعجــال”! o_o … تلاقي كُل واحد عايز يبدأ دايت أو تمرين تهِبٌ في دماغه إنٌه ينزل الجيٌم كُل يوم يا إمٌــا أوزان يا إمٌا كارديـو ظنٌاً إن دة هيعجٌل من النتايج! أو يمكن علشان يجيب هـَمٌ و ثمن العضوية اليومية في الجيمٌ اللي اشترك فيه 😛

أولاً, لازم تعرف إنٌ الجسم بيحتاج “راحـة” بعد كُل Session تمرين علشان العضلات تلٌـِم نفسها من آثـار التمرين! … لأنٌك لمٌا بتشيل أوزان انت فعلياً بتعمل تفريق (أو تمزيق مُصٌغر) للألياف العضلية للعضلة اللي بتمرٌنها, وبعد لمٌا بتخلٌص تمرين الجسم بيدخل في مرحلة الإستشفاء و الـ Recovery واللي الجسم بيحاول فيها إنٌه يلٌم الألياف العضلية اللي تم تفريقها و تمزيقها دي من جديد بشكل أقوى عن السابق تدريجياً.

المُشكلة بقى هنا إنٌ وانت بتعمل دايت (يعني بتاكل أقلٌ, و الكالوريز بتاعتك اللي بتاكلها قليلة) الجسم بيكون عليه ضغط Already لأن مفيش طاقة كافية أو كالوريز كفاية داخلة ليه عشان يستخدمها في الـ Recovery عقب التمرين. ومع كثرة التمرين بإفراط دة هيرفع من هرمون الـ Cortisol (كورتيـزول) واللي بيطلع في حالات الـ Stress سواء ضغط نفسي أو جُسماني.

Guess What !?

الكورتيـزول العالي بيرفع من الشهٌية, وتلاقي نفسك بتجوع كتير و بزيادة (الجسم عايز يعوضٌ النقص اللي فيه و الضغط اللي عليه) تقوم تلاقي نفسك بتضرب الـ Diet كُل شوٌية وبتلغي مجهود أيام على الدايت في يوم, أو حتٌى تلاقي نفسك بتتخن و مُش عارف تستمر على دايت أصلاً. تبقى الرياضة ساعتها بتخلٌيك تتخن بدل ما تخـِس!

مُش بسٌ كِدة! .. الكورتيزول العالي يرفع من إختزان وزن المٌية بالجسم!, تلاقي نفسك زٌدت على الميزان وزن وانت فاكر إنٌ دة تُخن أو دهون وهو أصلاً وزن ميٌة -_-.

كشخص طبيعي أو عادي (مش ناوي تكون Body Builder) .. متتمرٌنش أكتر من 3 مرٌات في الإسبوع بالأوزٌان! سواء كُنت بتخِس او بتبني عضل.

واعرف إنٌ هدف التمرين بالأوزان مُش إنٌك تحرق كالوريز أو سُعرات زيادة عن طريقه (دي وظيفة الدايت أو الكارديو). التمرين بالأوزان أساسه تقوية العضلات و الحفاظ على الفريم العضلي بتاعك وانت بتعمل دايت علشان متبقاش (رفٌيــع و تخيــن أو Skinny-Fat) في نهاية الدايت بتاعك و جسمك يبقى مرَهرَط.

دَرس:

– جسمك ليه حدود في سُرعة الإستشفاء من آثار التمرين. – جسمك ليه حدود قد إيه دهون يقدر يحرقها في الإسبوع الواحد, أكتر من كدة ممكن تخِس عضل.

More is Not Always Better !

إنٌك تتمرٌن كتير … تشِد على نفسك في الدايت زيادة مُش هيجلبلك نتايج أسرع! إمشي مع حدود جسمك الطبيعي .. عشان تشوف نتايج بإستمرار.

 


(3) كارديــو بالعبيــط .. كارديـو بالهبل , كارديـو كُل يـوم ! (كارديـو: تريد ميل, عجلة, جَري, هرولة, Elliptical, HIIT …)

 

 

كتير هتسمع “أنا وزني زاد عشان بطٌلت أمشي! 🙁 ” كتير هتشوف o_o .. ناس مقتنعين تمام الإقتناع! إنٌ الحركة هي اللي هتخلٌيك تخِس. ومع ذلك! … هتلاقي الجيمٌات مرطرطة بناس بيعملوا كارديو ليل نهار لأسابيع و شهور و جسمهم زيٌ ماهو و مخسٌــش! … يبقى أكيد فيه حاجة غلط -__- !

خلٌينا نوضٌح بالأرقــام ! (الحياة لعبة أرقـام .. و كذلك الخسٌيــة و حرق الدهـون !)

  • فــولان ^_^! محتاج 2500 كالـوري عشان جسمه يفضل ثابت.
  • عشان يخِس نُص كيلو في الإسبوع هيقلل 500 كالـوري وياكُل 2000 كالوري في اليوم بدل 2500.

-> الشخص دة اختار إنٌه يعتمد على تقليل الأكل أو تقليل الكالوريز عشان يخـِس.

  • عـِلٌان ~_~! محتاج 2500 كالوري عشان جسمه يفضل ثابت.
  • عشان يخِس نُص كيلو, عِلٌان اختار إنٌه ياكل 2300 كالـوري, ويعمل كارديو خفيف (يمشي كل يوم 30-45 دقيقة) عشان يحرق 200 سُعر إضافي ويبقى في نهاية اليوم جسمه دخـَل ليه 2000 كالوري فقط, يعني Total مقلل الكالوريز اللي داخلة للجسم بنسبة 500 كالوري.

-> الشخص دة اختار إنٌه يعتمد على تقليل الأكل بنسبة, مع شوٌية كارديو عشان يُعطي نفس تأثير و نتايج “فولان” الأول.

الدَرس:

عشان تخِس, انت محتاج تقلل الكالوريز اللي داخلة جسمك في نهاية اليوم أياً كانت الطريقة.

(1) دة ممكن يكون عن طريق تقليل الأكل فقط (لو انت مشغول و حياتك مُش فاضية). (2) دة ممكن يكون عن طريق تقليل الأكل + كارديو (لو انت عندك وقت يسمحلك بكدة ^^).

وفي النهاية … الإتنين هيعطوا نفس الـ Effect ونفس النتيجة 🙂

يعني أيوة, ممكن تخِس و تحرق دهون وانت قاعد على الكُرسي طول اليوم لو مقلل أكلك فقط و بتشيل أوزان 3 مرٌات في الإسبوع, هتخـِس و هتحرق دهون و جسمك ينشف كمان من غير “حركة زيادة”.

أمٌا لو بتعمل كارديـو كُل يوم! وبتاكل كالوريز زيادة عن احتياج جسمك! .. Sorry -_- ! انت كدة بتعمل رياضة و بتكدَح على الفاضي و هتتخَن, أو أضعف الإيمان هتفضل زي ما انت.

 


(4) فِكرتك عن الـ دايـت “مُش صٌـح” على الإطلاق !

هيحصل إيه لو اتقالٌك إمنع “الدهـون!” … بلاش “عيش, مكرونة” أو بلاش “سكٌريات”. هتلاقي نفسك عاوز تروح تاكلهُم حالاً قبل ما تبدأ الدايت لمُجرٌد إنٌك عرفت إنٌك هتبقى محروم قُدٌام! o__o. هيحصل إيه لو اتقالٌك “بلاش تاكُل ابداً بعد الساعة 6” و في يوم رجعت من الشُغل بالليل جعان وهتموت قمت لقيت نفسك ضعفت و أكلتلك لُقمة والساعة 9 ! أو 10 ! أو 11 -لا قدٌر الله 0_o!

هتلاقي نفسك مسحت الأطباق و المطبخ في معدٌتك (مُش بالفوطة! x_x) وهتقول لنفسك هبدأ تاني من جديد بُكـرة -_- ! وتفضل في الدايرة دي لأسابيع و يمكن شهور مُش عارف لا تبدأ و لا تعمل دايت و لا تتقدٌم, دا انت يمكن تزيد كمان للضغوط و القيود دي كُلٌها :S

أولاً .. لو دي فكرتك عن الدايت, Sorry ! … ابقى قابلني لو قدرت تستمر على المنوال دة للأبد! … و لو حصل! … ابقى قابلني لو عرفت تفضل ثابت على نتايجك بعد ماتشوفها!

اللي عايز أقوله, انت و انتي و انا اتضٌحك علينا كتير لمٌا كُنٌا فاكرين إنٌه عشان نخِس احنا محتاجين ناكُل أكل مُعٌين, أو ناكُل في وقت مُعٌين و نمنع الأكل في وقت مُعٌين.

كُل دة اسمه Micro-Management (إدارة صغائر الأمور) اللي مُش هتفرق في نتايجك أبداً !

ببساطة (عشان تتحِفـِر في الأذهــان و الأدمِغـة Forever o_o) .. انت جسمك محتاج عدد مُعٌين من الكالوريز Total في اليوم. كُل أقل من العدد دة و هتخـِس! أياً كان الوقت و الميعاد, أياً كان عدد الوجبات, وأياً كان نوعيٌة أكلك (سُكٌريات, دهون, نشويات … إلـخ).

لمٌا تركٌز على الأساسيات و الحاجات اللي بسٌ “بتـفرِق”, ساعتها هتلاقي الحياة اليومية بتعدٌي و الوقت بيعدٌي و النتايج بتيجي, ومُش هيفرق معاك لو رجعت مرٌة من الشُغل بالليل الساعة 1 و أكلت آخر وجبة ليك في الدايت قبل النوم طالما انت انهاردة Still اسمك معدٌتش الكالوريز بتاعتك اللي جسمك محتاجها عشان يخِس.

أرشٌح ليك/ليكي قراءة البوستات و المقالات الخاصٌة بالـ دايـت في قسم الدايت, هتعرف إزٌاي تصمم الدايت بتاعك بنفسك و لنفسَك! و إزٌاي كمان تتابع نتايجك بنفسك, وتاكُل حاجات بتحبٌها في الدايت بتاعك من إختيارك الشخصي و أكلك المُفضٌل.

اترك تعليقك ..

عن دفنَشَة

دفنَشَة هو إتجاه حياتي شامل و فلسفة تسعى إلى التطوير الذاتي و الإرتقاء في مختلف جوانب الحياة مع الإحتفاظ بتبسيط الأمور و تيسيرها للجميع. يتخصص إتجاه دفنَشَة في الدايت و فقدان الوزن, البيزنيس, التسويق, السيكولوجي, و تبسيط هذه الجوانب المحورية التى تمس حياة كل شخص و الهام لكل شخص تطويرها على الصعيد الشخصي ليحظى بحياة هادِفة و شاملة الإرتقاء ذات تطور دائم. شعار دفنشة: التطوير الذاتي للشخص العادي .. التنمية الذاتية, للناس العادية :)

محتوى جديد.

تابعنا على السوشيال

داونلود مجاناً